مركز العميد الدولي يصدر العددين (السابع عشر والثامن عشر) من مجلة الباهر العلمية ويدعو الباحثين للمشاركة فيها..

43

2020/03/12

            صدر مؤخراً عن مركز العميد للدولي للبحوث والدراسات التابع لقسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة العباسية المقدسة، للسنة الخامسة المجلد التاسع وبعددين (السابع عشر والثامن عشر) من مجلة الباهر العلمية المحكّمة المختصة بالعلوم الطبيعية والهندسية.

             وقد حمل المجلد التاسع بين دفتيه مجموعةً من الابحاث كان عددها (اثنا عشر) بحثا من الابحاث العلمية الرصينة، منها (بحثان) باللغة العربية، و(عشرة) أبحاث باللغة الإنكليزية.

            وبخصوص هذين العددين بيّنت الهيأتان (الاستشارية والتحريرية): "من هنا آلت مجلة (الباهر) العلمية المحكمة على نفسها أنْ توسِّع دائرة أفقها العلمي، وتحقِّق رسالتها العلمية التخصصية من خلال ما ينشر فيها من بحوث في شتى فروع المعرفة العلمية، ملتزمة بتحقيق الهدف العلمي من وجودها بين قريناتها من المجلات العلمية تجاه المجتمع الذي تنتمي اليه (أساتذة، وطلاب، وباحثون مختصون) مشرعة أبواب تخصصاتها الهندسية والصرفة أمام الأقلام الجادة لتحقق ما تصبو اليه من طموحات علمية". 

            واوضحت: "وما هذا (الوليد الجديد) لمجلة الباهر العلمية إلّا مواصلة لمسارها في دعم البحث العلمي والتأصيل له على وفق القواعد والضوابط المنهجية العلمية الأكاديمية.

            وفي الختام: "إذ اشتمل على اضمامة من الأبحاث العلمية في مجال علوم الهندسة، والفلك والبرمجة والكيمياء والفسلجة وغيرها، مذكّرين أنّ هذا العدد سيكون آخر عدد يصدر وفيه مزيج من الأبحاث باللغتين العربية والإنكليزية فالأعداد القادمة-بإذن الله- ستكون باللغة الإنكليزية حصراً آملين أنْ يحظى ذلك باهتمام الباحثين الكرام، ونكون قد حقَّقنا ما نصبو إليه". 

            وللاطلاع على نشاطات مركز العميد الدولي للبحوث والدراسات والمجلات العلمية المحكمة يمكنكم زيارة الروابط التالية:

الموقع الإلكتروني لمركز العميد الدولي للبحوث والدراسات: http://alameedcenter.iq/

الموقع الإلكتروني الخاص بمجلة العميد الدولية: https://alameed.alameedcenter.iq/

الموقع الإلكتروني الخاص بمجلة الباهر العلمية: http://albahir.net/

الموقع الإلكتروني الخاص بمجلة تسليم المحكمة: http://tasleem.alameedcenter.iq/

الهاتف: 07602323337- 07602355555

 





0 تعليقات
التعليقات

اضافة تعليق

ملاحظة: لطفا التعليق يخضع لمراجعة الادارة قبل النشر.

1000/