بمحور التأهيل: مؤتمرُ العميد العلميّ الخامس يختتم أعمال جلساته البحثيّة

49

2020/10/26

بمشاركةٍ عربيّةٍ خالصة اختُتِمت مساء يوم السبت (6 ربيع الأوّل 1442هـ) الموافق لـ(24 تشرين الأوّل 2020م)، أعمالُ الجلسات البحثيّة لمؤتمر العميد العلميّ العالميّ الخامس، الذي أقامه افتراضيّاً مركز العميد الدوليّ للبحوث والدراسات التابع لقسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة تحت شعار (نلتقي في رحاب العميد لنرتقي)، وبعنوان (المناهج التعليميّة والبحثيّة: التأصيل والتحليل والتأهيل).

        كان ختام هذه الجلسات بمحور التأهيل وقد شهدت الجلسةُ الختاميّة التي ترأّسها الأستاذ الدكتور علي كاظم محمد علي المصلاوي، إلقاء أربعة بحوثٍ لباحثين عرب كانوا على النحو الآتي:

        الأوّل: كان بعنوان (الفجوة بين مخرجات البحث العلميّ ومتطلّبات سوق العمل وأثرها على تعزيز التنمية المستدامة في الجامعات الفلسطينيّة) للأستاذ المساعد الدكتور عبد الرحمن محمد سليمان رشوان من فلسطين.

        الثاني: كان بعنوان (تعليم حقوق الإنسان في الجامعات المصريّة.. دراسة تقويميّة) للدكتور خالد صلاح حنفي محمود من مصر.

        الثالث: كان بعنوان (صياغة الأهداف التربويّة في منهاج تدريس اللّغة العربيّة بالمدرسة الجزائريّة.. دراسة نقديّة لمنهاجَيْ السنتَيْن الأولى والثانية من التعليم المتوسّط) للأستاذ المغيلي خدير من الجزائر.

        الرابع: كان بعنوان (واقع المناهج التعليميّة في ظلّ الإصلاحات التربويّة بين مناهج الجيل الأوّل والجيل الثاني بالجزائر دراسة مقارنة) للباحثة هوارية وناس من الجزائر.

        بعد ذلك جاء الدور على مناقشة البحوث التي عُرِضت في هذه الجلسة، وتبادل الرؤى والأفكار ووجهات النظر بين الباحثين والمشاركين، وكانت مسك ختام الجلسات التي توزّعت على أربعة محاور هي: (المناهج التعليميّة والبحثيّة وأثرها في بناء الشخصيّة - محور التأصيل - محور التحليل – محور التأهيل).





0 تعليقات
التعليقات

اضافة تعليق

ملاحظة: لطفا التعليق يخضع لمراجعة الادارة قبل النشر.

1000/